تخفض اسعار الانترنات في الجزائر 2014 وسرعة تصل الي 20ميغابايت

الكاتب بتاريخ

            تخفض اسعار الانترنات في الجزائر 2014 وسرعة تصل الي 20ميغابايت





الإبقاء على الاشتراك الأصلي يعفي المشترك من دفع ثمن أكبر 
أعلن الرئيس المدير العام لاتصالات الجزائر، أزواو مهمل، أن التدفق الأدنى لأنترنت الهاتف الثابت الذي يقدر حاليا بـ512 كيلوبايت/الثانية سينتقل إلى 1 ميغابايت/الثانية خلال الثلاثي الأول لسنة 2014 "دون أن يكون لذلك اثر مالي على المشترك".
وصرح مهمل، على هامش يوم برلماني حول الهاتف النقال للجيل الثالث نظم بالجزائر، أن "التدفق الأدنى لأنترنت الهاتف الثابت الذي يبلغ حاليا 512 كيلوبايت/الثانية سينتقل إلى 1 ميغابايت/الثانية خلال الثلاثي الأول من السنة المقبلة، دون أن يجبر المشترك على دفع ثمن أكبر لأنه تم الإبقاء على الاشتراك الأصلي"، وأوضح يقول إنه سيتم رفع التدفق بالنسبة للمشتركين الذين يستفيدون حاليا من عرض 1 ميغابايت/الثانية إلى 2 ميغابايت/الثانية دون إحداث أي تغيير في تكلفة الاشتراك"، وأشار إلى أن رفع التدفق هو شكل من أشكال تخفيض تسعيرة الاشتراك. 
وكان مهمل قد أكد في نوفمبر الفارط أنه سيتم رفع التدفق الأدنى للأنترنت الهاتف الثابت قبل نهاية السنة الجارية مضيفا ان التوسع في مجال التجهيزات والنقل وأشرطة العبور مقرر بهذا الصدد، وأشار إلى أن اتصالات الجزائر بصدد استبدال الكوابل النحاسية بالألياف البصرية لتقريب التجهيزات الفعالة من المشترك مما سيسمح ب"التخفيف من الضرر الناجم عن سرقة الكوابل مع تحسين نوعية الخدمات".

حوالي 3ر1 مشترك في الجزائر للاستفادة من خدمة التدفق العالي للهاتف الثابت 
أكد مستشار وزارة البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، محمد دبوز، أن الجزائر تعد حاليا نحو 3ر1 مشترك في خدمة التدفق العالي للهاتف الثابت، وصرح دبوز، خلال يوم برلماني حول الهاتف النقال من الجيل الثالث (ج3++)، أنه "من أصل هذا العدد أكثر من 30 % من اشتراكات الانترنت تخص صيغة 1 ميغابايت/الثانية"، وأشار إلى أن عروض 8 ميغابايت/الثانية بالنسبة لغير المهنيين و20 ميغابايت/الثانية للمهنيين متوفرة منذ 2010، مضيفا أن أكثر من 300.000 مستعمل للأنترنت لجؤوا إلى استعمال الانترنت عبر الهاتف النقال 2 جيغا إلى غاية جوان 2013.
وأكد دبوز أنه في إطار تعميم استعمال الأنترنت ذي التدفق السريع في الجزائر تم ربط 100% من الثانويات و80% من الإكماليات و25% بالمدارس الابتدائية بشبكة الأنترنت أي 10.000 مؤسسة تربوية من أصل 100.000 الموزعة عبر التراب الوطني، وأوضح أن أكثر من 1500 فضاء على غرار مراكز للشباب والرياضية والثقافة والتضامن الوطني يستفيدون من الانترنت، مشيرا إلى أن نحو 2000 نادي انترنت لا يزالون يقدمون خدمات الانترنت.